المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مِنَ الحُبْ مَرآرةُ الأَلمْ .!


مُتبلِد !
11-11-2018, 10:59 PM
/
؛

# هَمسَة
حَصرِيةُ نِقاَشْ صَنعتُهاَ ذآتَ يَومْ فِي عالمٍ أَخَر بَعِيداً مِنْ هُناًَ .،
بِـ/ التاريِخِ وَ الوَقتْ 03-29-2017, 05:23 pm .،
+ تَعدِيلْ لِـ/ المَوضوع / رآفِقُونِي .WIDTH=0 HEIGHT=0

’,

سَـ/ أَبدأَ أَولاً كِتابةُ المُقدِمَة بِمُقتطفاَتْ مِنَ بَعضِ خوآطرِي .،
ممم لِـ/ نُمرِرُ المُوسِيقى ، عُذراً لِـ/ مَنْ يَكرةُ ذلِكْ .!
مَع المنطِقْ كَتبتُ يَوماً ؛
( 1 )
أَقبلتُ عليِهاَ بِـ/ وَجهِيَّ العابِسْ المُمتلئ بِـ/ وَجعِ الطَريِقْ وَ أَخبرتهاَ عَنِ الدِمُوع التِي أَسرفتُهاَ ( هَدراً ) علَى أَيامٍ عِجاَفْ .،
أَومئَتْ لِي بِـ/ رأَسِهاَ مُوآسِيَة لِـ/ تَعرجُاتُ وَجهِيَّ المُتعَبُ جِداً .،
قُلتُ لهاَ : أَروينِي بِـ/ قليلٍ مِنَ الماَء .!
قَالتْ : قَد جَفتُ الأَرضُ بَعدَ رَحِيلكْ وَ قد ماَتتْ كُلَ الدوآبْ التِي تَحمِلُ قِربتِي وَ التِي أَستمِدُ مِنهاَ قُوتِي .
( 2 )
لَستُ إلأَ ذآتٍ مُنهَكة .!
بَعدَ إنْ كُنتُ وَ كانتْ فِي الرُوح بِـ/ دِماَءٍ نَقيَة تَسرِي مِنْ أَجلهاَ فِي سائِرَ جسدِي .،
بِـ/ ربِك أَيُ أَلمٍ هَذآ ، يَختلُ مِنةُ الكَونْ وَ يُصِيبُةُ بِـ/ الشَتاتْ .،
فَقد مِنكِ جَنِيتُ العُزلَة بَعدَ شَقاَء وَ كثيِراً ماَتكُونُ الرُوحُ مِنْ ذلِكَ ( مُرهقَة ) .،
وَ لِـ/ رُبماَ الوِحدةُ فِي هَذآ الزَمنْ ( أَثمنُ ) مِنْ أَنْ تَنزِفَ أَحدِ الأَورِدَةٍ وَجعاً # سوءَ المَصيِر .
- ياآة مؤلِم بِـ/ حَقْ

’,

آآهه فِي الحَقيِقة بِـ/ أَنَ أَلمِي هُناَ يَفُوقُ مَعانِيَ الأَلمْ .،
لِذآ خاَتِمة ماَ سَبقْ بِدآيَة لِـ/ أَصلِ المُحتَوى ( مَوضَوع نِقاَش ) .،
الذِكرى علَى الدَوآمِ نارٌ موقِدة وَ العَزفُ عَن الذِكرياَتْ ثائِرٌ فِي دَمِي .،
( 1 ) + ( 2 )
إِبتلآءٌ عَظِيمْ يُثيِرُ وَعكتِي وَ يُلزِمُنِي الفِرآشْ .،
فَـ/ الحَدِيثُ عَنْ شَيٍ قَدِيمْ فِيَ القَلبْ بِـ/ حَدِ ذآتِة ( أَلمْ ) .

’,

الأَحِبةُ : رِوآيةُ عِشقْ
لِـ/ نَتجاوزَ هَذآ وَ نَهذِي قَليلاً وَ نتسأئَلُ معَ الفِكرِ وَ الضَميِر .،
وَ بِـ/ نَفسٍ عَميِقْ كَـ/ عُمقِ الأَحزآنُ المُشرَبة فِي أَعماقِ بَعضِناَ بِـ/ مَدخلِ الورِيد .،
- ( وَ مُختصر كُلُ ذلِكْ فِي سؤآلٍْ وآحد ) ؛
بِـ/ قُلوبٍ بَرئيَة كُلُ ماَيحدِثُ فِي باَدئِ الزَمنِ مِنْ فِعل وَردةِ فِعلْ كاَنتْ ( فِطرَة وَ عينَ الصوآبْ فَقطْ نَنقاَدُ خَلفَ البَرآئَة المُتأصِلة فِي مَشاعِرُناَ القَدِيمة ) .،
وَلآ يَجهلُ ذلِكَ إلأَ مَنْ عاَشَ مُتحجِراً وَ نَمى بِـ/ مَشاعِرَ مُعوقَة لِذآ أَجزُمْ بِـ/ أَنَ أَهمُ مُكوناتُ هَذِة الأَرضْ هِي ( مَشاعِرُ البَشر ) .،
وَ أَياً كانَ فِي الغالِبْ بَلْ وَ كُلناَ مِنَ الأَعماَقْ ماَ بينَ زَفرةِ حُزنْ وَ قِمةُ وَجع نَجِدُناَ أَروآحٌ مَيتَة تَنزِفُ الأَلمْ بِلىَ رَحمة علَى طُهرِ الأَحاسِيسِ ذُو بَأسٍ شَدِيد وَ بِـ/ شَتىَ الطُرقْ .،
لِذآ السؤآلْ لِـ/ الضَمِائِرَ هُناَ :
( مِنَ الحُبْ مَرآرةُ الأَلمْ ) أهَذآ ماَ يحدثُ لناَ بِـ/ الفِعلْ .؟

’,

نِهايَةُ العَزفْ بِـ/ أَطِيبَ تَحيَة لِـ/ كُلِ قَلبٍ هُناَ يَنبِضُ طُهراً .،
وَ جَمِيعاً لَكُمْ ( زَهرةُ التُوليِبْ ) .،
+ عُذراً علَى الثَرثَرة .

’,

مِنَ الحُبْ مَرآرةُ الأَلمْ .!
بِـ/ قَلمْ / مُتبلِد !

/
؛

مُتبلِد !
11-11-2018, 11:01 PM
’,

مِنَ الحُبْ مَرآرةِ الأَلمْ .!
مَوضوع نِقاَشْ لِـ/ النُبلآءِ فَقط .

بياض الثلج
11-11-2018, 11:57 PM
من يعير بياض صاعه كي اغترف من بئر النبلاء
سوف اكتفي بنظر
لاان تحت كتفيّ يدٌ واحدةٌ قد لايمكنها التصفيق ,
واصبحت بياض بلهاء لا تحسن الامساك بالمغادرين , الذين اختارهم القدر
ان يبتعدو الى مسار

الغير
ياسدي النبيل هل تعلم ان بياض

اعتادت ان تكون كــــ قدحا بـُلوريـّا شفاف
كي يرا العالم اجمع

وما يخفيَ الـــفؤاد من الالم


ولم يتبقى لدي اي ضياء

كي يجمعلي النور
من الاكارم ,والبعد عن المظالم
لذالك سوف اختار الانزواء بعيدا , واضع نفسي
في صومعه الضياع
لاان الحب قد سلب مني كل طاقه كانت لدي

متبلد
لايوجد لدي صوت

عريض كي اندب الفؤاد الذي
تمزق
على الراحلين’’ ولااحد يسمع
نداء النبضات التي تصرخ في اخر الليل

حاولت ان اقتص اثار الخليل
ولاكن دون فائده
تاتيني الاخبار مع هدهد

الليل
انه قد نسا عهدي المتين

ف اصبح القدر معي
مجرما يطحن قلبي
ويمزق اوصال ايامي
ويدعني وحيده اعاني مراره الحب
الذي وضعني في عمقه
ولاكن للاسف اخترق زورقي
كي اغرق في عمق البحار
ويبتلعني الحوت
لااعوام
سابقى اغزل من حكاياة الامس.
كي تبقى لقلبي الزاد
انت قلت

1
1+ 2
اقول لك يبقى واحد
وليس 3
لاان القلوب الصادقه اذا امتزجت

مع بعضها
سوف يكون قلبا بثلاث او اكثر
كلمتي الاخيره لك
انني لست من يستسيغ ضمَّ نعجة اخيه الوحيده الى نعاجه التسعة
والتسعين ظلما .
ولا اجد على قميصي دما كذبا ,,لاني لا اعرفُ للجُب ِ طريقا
ولا لصواع الملك سبيلا حقيقا .
وقد لا يغنيك مفلس ولا يفلسك مسرف ولا ينجيك هارب
ولا يرأب ُصدعَك َعاجز ٌ. ,فلزوم النفس تقواها , منجاة من الهلاك
لااقول لك لاتبتاس
او ابتسم بوجه الاقدار بل اقول لك اصمد بوجه السيل العارم
الذي يجرف كل الاشياء

فكن قويا
كي تبقى ذكريات الامس

تتلبسك مثل الرداء
تحميك من برد او صقيع الايام
كان بودي ان اضع لك الكثير
ولاكنني تركت المساحه لغيري
وعذر تطفلي وثرثراتي
التي يتصدع منها الجبال

منى بلال
11-12-2018, 12:18 PM
’,

مِنَ الحُبْ مَرآرةِ الأَلمْ .!
مَوضوع نِقاَشْ لِـ/ النُبلآءِ فَقط .




قد نحب ونرى العالم بعين الحب
ونتوه فى متاهات الحياه
ولا نرى شئ غير هذا الاحساس
وان نكون فى سعاده ولا نبحث
عن اى شئ وراء الحزن
وسرعان ما تخذلنا الحياه مع الحبيب
ونشعر بالالم وتتبلد المشاعر
بين فجوة الان والماضى
وبين ايام ولحظات مضت
ولا ندرى من اين نبدأ
واين وقف بنا الحال
قمه الالم والحسره والهذيان
حين تكون قصة الحب التى نعيشها
وهم او سراب
لا ملجأ لنا الا البكاء
وندم ولوم ونلملم ما تبقى
من الم وحزن فى دفاتر الذكريات
لا تنسى ولكن تظل عالقه بالاذهان
مع كل موقف وكل لحظه وفى نفس المكان
نشعر بالم القلب وكأنه طعن من جديد
بخنجر اليأس والاهمال


متبلد ....
رائع نقاشك واسلوبك
وموضوعك انيق ومميز حقا"
لك اسلوب ولا ارووع
دمت بهذا الابداع






(( منى بلال ))
/*

منى بلال
11-12-2018, 12:20 PM
يختم ويرفع للتنبيهات لرووعه الموضوع
وتستحق 200 مشاركة وتقييم
لجمال قلمك



(( منى بلال ))
/*

كلي شموخ
11-12-2018, 05:07 PM
مكاني

:100:

فرآشه ملآئگيہ
11-12-2018, 10:53 PM
يسلم ايدك يارب
ويعطيك الف عافية

مي محمد
11-13-2018, 01:23 PM
جميلتي
ساجيبك
لا الم ان لم يكن هناك معصية
و الحب ليس معصية
فرق بين قصة حب تكتمل
واخرى يطويها الزمن
هو كم المعاصي التي ترتكب باسم الحب
قد تقولون هذه نظرة حمقاء
ربما
و لكن
لم ليعذبنا الله
لم ليجعلنا نتزوق الالم
الم يقل لنا
وما ظلمناهم و لكن كانوا انفسهم يظلمون
نقدس الحب اكثر من تقديسنا لله
نجعل الله هو اهون الناظرين لنا
لذا نتالم

الوسيم
11-13-2018, 03:09 PM
الحب هو الحياة ولا حياة بدون حب
اما فشل ه1ا الحب والنتيجه الالم
لم يكن نهاية العالم
هناك الكثير من القصص الناجحه بالحب
وبالمقابل هناك الكثير من الفشل مصحوبا بالالم
وقد يكون هناك قصورا من احد الطرفين بحكم تقاليد
واعراف في غنى عن ذكرها او فوارق عمر وغيرها
دعني اروي لك قصة كنت الصباح اناقش فيها

بنت عشرين عاما بالكليه الجامعيه تحب الاستاذ وعمره 48
عاما وحاولت اقناعها انها فترة مراهقة وهو كمان
متزوج وقد يكون بحاجه لتجديد شبابه على حساب
بنت صغبره لم تفهم معنى الحب
ولكن سؤالي لها هل تعلمي مهو نهاية هذا الحب
فقالت الزواج وهل انتي واثقه قالت نعم
مع اني لم اقتنع ولكن هناك القصص المثيره والكثيره
ليس كل حب فاشل او الم تسبب فيه الحب هو مقياس
انتمى لك ان تلاقي القلب الذي يقدر ويهتم قبل الحب

الود طبعي
11-13-2018, 09:55 PM
. لآمس الجمآل
وتسلل إلى الآعمآق
لــ يسقينآ من روعته مآ يكفي
جمال في كل نآحية
شآكرة لكِ من القلب
ودام ذوقك ينزف اعذب ما لديه
بين طيات هذه الواحة
في شوق مستمر لحروفك ونزفكــ

حلوة الروح
11-14-2018, 12:00 AM
http://a.up-00.com/2018/10/154085194956991.gif

\\
//
\\

ينطيكك الف عافيه ع الموشاركه اللؤلؤيه



حلوة :eq-33: الروح

بقآيا ألم
11-14-2018, 11:39 PM
يتسللون إلى قلوبنا ليسكنوها
فنتفس بهم بل ويخيل الينا انهم أوكسجيننا بالحياه
بدونهم نختنق
تنبض أفئدتنا بهم ويتملكوننا من جميع الزوآيا
يصورون الحب بأجمل مايحتويه من لهفة وإشتياق
وتبحث عن أوقاتنا لتعيش أجمل اللحظات بقربهم ونتمنى ان تطول
يبنون جسورا يتخيل الينا بأنها لن تنهار لصلابتها
والحقيقه بأننا لسنا الا آداة مؤقته لإسعادهم
حتى يكتفون ويتلآشى كل شي ويتركوننا في صومعة الألم
تقلبنا كيف ماتشاء وليس بيدينا أي حيله لتصاريف القدر الا
الإستسلام للوجع يمزقنا الألم وشريط من الذكريات نعاوده كلما
هزمنا الحنين

سلمت يمناك متبلد على الموضوع الذي لامس قلبي
لك تحياتي وامنياتي الصادقه لك بالسعاده